دراسات الحالة:الجائزة الكبرى فورمولا-1 أبوظبي

وفرت بايرن المباني المؤقتة، وأفراد الدعم، والمعدات الاستهلاكية لسباق "الجائزة الكبرى للفورمولا-1" في أبوظبي.

وقد تعاونت بايرن تعاونًا وثيقًا مع منظمي هذا السباق على مدار ستة أشهر بدءاً من مرحلة التخطيط، وكنا في الموقع قبل بدء السباق بثلاثين يوماً تقريباً، واستطعنا تسليم أكثر من 150 وحدة مختلفة على مدار ستة أيام؛ أي بمعدل 25 وحدة يومياً.

امتدت إنشاءاتنا على مساحة 2600 متر مربع تقريباً، تضمنت أكثر من 100 كابينة ودورة مياه لخدمة قرية الفورمولا-1، ومواقف السيارات خارج القرية، والبوابة الشرقية، والواحة الشمالية، والواحة الجنوبية، والواحة الغربية. وشيدنا أيضاً مقصورات حجز التذاكر، إلى جانب توفير أبراج الإضاءة، والعربات المبردة، ودورات المياه لذوي الإعاقة.

واستجابةً لمتطلبات منظمي السباق الخاصة فقد شيدت بايرن مجمعاً إعلامياً خاصاً لمحطات التلفاز التي بلغت 34 محطة دولية، ومنها: بي بي سي وسكاي نيوز واتصالات، منسقةً مع كل جهة على حدة لتلبية احتياجاتهم المنفردة. وتضمن هذا إعداد كبائن ذات مواصفات خاصة كالنوافذ الملونة، والعزل الإضافي للصوت، والأرضيات المعززة، ووحدات التكييف الإضافية لحماية المعدات الكهربائية من ارتفاع درجة الحرارة الزائد. انتقلت أطقم محطات التلفاز إلى المجمع في اليوم السابق لجولة تجارب الجمعة، وهو ما يعني وجود يوم واحد أمام بايرن لتلبية طلبات اللحظات الأخيرة مثل إحداث ثقوب لمد مزيد من التوصيلات، أو زيادة عدد المقابس الكهربائية، أو إضافة مزيد من الأثاثات، أو تنفيذ تعديلات إنشائية، أو تعديلات في تجهيزات السباكة.

وبإضطلاعنا بمسؤولية تجهيز موقع السباق فقد أتحنا الفرصة لمنظميه للتفرغ والتركيز على إقامة فاعلية بارزة تشكل معلماً بارزاً في تاريخ الإمارات العربية المتحدة وتاريخ نهائيات سباقات الفورمولا-1. وقد تولينا إدارة البنية التحتية للموقع كاملاً، إضافة إلى خدمات المجمع الإعلامي الذي يضم 34 عميلاً جديداً، موفرين وقت عملائنا وأموالهم بدلاً من إهدارها في تنفيذ تلك الأعمال بأنفسهم. وقد لازم فريقنا الموقع خلال أيام البطولة لتقديم الدعم الفوري لأي متطلبات قد تطرأ خلالها.